fbpx
حوادث

النصب على تاجر في 50 مليونا

أحالت عناصر الضابطة القضائية بالمنطقة الإقليمية لأمن ابن سليمان، على وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بابن سليمان، نهاية الأسبوع الماضي، أربعة أشخاص في حالة سراح من أجل النصب، في الوقت الذي أصدرت فيه مذكرة بحث وطنية في حق المتهم الرئيسي الذي تم تحديد هويته الحقيقية.

وأوردت مصادر عليمة «للصباح» أن المصالح الأمنية باشرت منذ أيام البحث في عملية وصفت بالغريبة والغامضة والمتعلقة بالنصب على تاجر في مواد البناء، تخص 27 طنا من الإسمنت، أرسلها إلى المتهم الرئيسي.

وفي تفاصيل القضية حسب إفادة المصادر ذاتها، أن المتهم الرئيسي اتصل بالتاجر الكائن بالمحمدية عبر الهاتف، وطلب منه إرسال شحنة من الاسمنت على متن شاحنة من الحجم الكبير، كما طلب منه التكفل بالشاحنة من خلال كراء واحدة يعرف سائقها لكي يرسل له  بواسطته أموال الشحنة.

وأضافت المصادر ذاتها، أن التاجر اتصل بسائق شاحنة يعرفه وكلفه بشحن 27 طنا من الإسمنت وسلمه وصل الشحنة، قبل أن يمده بالرقم الهاتفي للمتهم الرئيسي للاتصال به فور وصوله الى ابن سليمان من اجل تسليمه الشحنة والوصل وتسلم النقود. وهو الأمر الذي نفذه سائق الشاحنة الذي وجد المتهم في انتظاره حيث ركب معه وتوجها إلى حدود حي القدس بمكان يصعب دخول الشاحنة اليه، حيث وجد في انتظاره شاحنة صغيرة ومجموعة من العمال، ليعمل على نقل 12 طنا من الاسمنت على الشاحنة الصغيرة، وطلب من السائق إيصالها إلى إحدى القرى المجاورة للمدينة. قبل أن يركب من جديد مع سائق الشاحنة ويطلب منه نقل الكمية المتبقية الى منطقة أخرى حيث ما أن وصل إليها حتى أوهم السائق أنه سيقوم بفتح مرأب لإدخال الإسمنت في انتظار أن يقوم السائق بركن الشاحنة جيدا بالمكان. قبل أن يكتشف السائق بعد مرور مدة من الوقت فرار المتهم الرئيسي إلى وجهة مجهولة وهاتفه المحمول قد تم إغلاقه.

وزادت المصادر أن التاجر صاحب البضاعة سجل شكاية لدى المصالح الأمنية بابن سليمان، انتهت بالتعرف على سائق الشاحنة الصغيرة والعمال، لتتم متابعتهم في حالة سراح بناء على تعليمات النيابة العامة، في الوقت الذي تم التعرف على هوية المتهم الرئيسي الذي تمكن من تحوز بضاعة تصل قيمتها 500 ألف درهم.

كمال الشمسي (ابن سليمان)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى