fbpx
أسواق

التعويض عن “الشوماج”

يشترط صندوق الضمان الجتماعي من أجل الاستفادة من التعويض عن فقدان الشغل، التوفر على 780 يوما من التصريحات بالأجور خلال 36 شهرا، السابقة لتاريخ فقدان العمل، منها 260 يوما مصرح بها خلال 12 شهرا السابقة لهذا التاريخ، كما يفترض الصندوق فقدان الشغل بسبب ظروف خارجة عن إرادة المؤمن له، إلى جانب وضع طلب للاستفادة من التعويض داخل أجل لا يتعدى 60 يوما، ابتداء من تاريخ فقدان الشغل، ناهيك عن ضرورة التسجيل بالوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات للبحث عن شغل.

ويتحدد تدبير خدمة التعويض عن فقدان الشغل من خلال مجموعة من الضوابط العملية، يتعلق الأمر بعدم تجاوز مدة التعويض 180 يوما، أي ستة أشهر، فيما يؤدي هذا التعويض عبر القناة التي يعتمدها المؤمن له، التحويل البنكي أو غيرها من وسائل الأداء، بينما لا يمكن تعويل قيمة التعويض لفائدة المستفيد إلى الخارج، علما أن مبلغ التحويض لا يتجاوز في أي حال من الأحوال الحد الأدنى للأجور “السميغ”، ذلك أن مستفيدا من التعويض، مصرح به لدى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي بأجر ستة آلاف درهم أو أكثر، خلال 36 شهرا السابقة لتاريخ فقدانه للشغل، لا يمكن أن تتجاوز قيمة تعويضه الشهري سقف “السميغ”، رغم أن العملية الحسابية، المتمثلة في ضرب الأجر الشهري في مدة 36 شهرا، مقسومة على المدة ذاتها، ثم ضرب الحاصل حسابه في 70 %، لتستقر قيمة التعويض المفترض عند أربعة آلاف و200 درهم.

ب. ع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى