fbpx
مجتمع

الإفراط في التبضع يلهب الأسعار

زيادات تراوحت بين درهم و 10Gros دراهم في الخضر والفواكه والأسماك واللحوم

التهبت أسعار الخضر والفواكه والخضر واللحوم الحمراء والبيضاء والأسماك قبيل حلول رمضان، وسجلت زيادات في الأسعار تراوحت بين درهم و 10 دراهم، حسب أصناف المنتوجات.
وهمت الزيادات بشكل عام المواد التي يكثر عليها الطلب خلال شهر الصيام، مثل الطماطم والبصل والبرتقال. ولجأت العديد من الأسر أول أمس (الأحد) إلى سوق الجملة بحثا عن أسعار في المتناول بعد أن عرفت في أسواق التقسيط ارتفاعا ملحوظا، ما أدى إلى زيادات في أسعار الجملة.
وأفاد حسن فريد الإدريسي، رئيس الجمعية المغربية للتجارة والخدمات بسوق الجملة بالبيضاء، أن العديد من الأسر أقبلت على سوق الجملة بحثا عن أسعار أقل، مضيفا أن ارتفاع الطلب على بعض أصناف الخضر والفواكه جعل أسعارها ترتفع بشكل ملحوظ، مقارنة بالأيام السابقة. وأكد، في تصريح لـ”الصباح” أن طريقة التبضع تجعل العديد من الوسطاء والسماسرة يغتنمون هذه الفرصة من أجل المضاربة بالأسعار. وهكذا وصل سعر الطماطم بالجملة في تداولات أول أمس (الأحد) إلى 120 درهما للصندوق، ما يعادل سعرا لكيلوغرام يتراوح بين 4 دراهم و4.28، بالنظر إلى أن سعة الصندوق تتراوح بين 28 كيلوغراما و 30، كما ارتفع سعر البصل بالجملة من درهم و10 سنتيمات للكيلوغرام إلى درهم و 50 سنتيما، وتراوح سعر الحوامض بين 3.50 دراهم و 5.50  للكيلوغرام، ما يمثل زيادة بحوالي درهم في الكيلوغرام. وتم تسويق التفاح المستورد بأسعار تتراوح بين 18 درهماو 19 للكيلوغرام، علما أن المنتوج المغربي لم ينضج بعد. ووصل سعر الموز إلى 8.50 دراهم للكيلوغرام، في حين أن السعر الأدنى لحب الملوك استقر في 25 درهما ووصل إلى 30 درهما حسب جودة وصنف المنتوج، وسوق العنب بسعر في حدود 20 درهما، كما بيع المشمش ذو الجودة العالية بسعر 20 درهما، في حين أن سعر الصنف الملقب بـ “الكامينو” لم يتجاوز 5 دراهم. وهمت الزيادة، أيضا،البقوليات.
وأرجع الإدريسي هذه الزيادات، إضافة إلى تدخل السماسرة، إلى طريقة تبضع الأسر التي تتسم بالمبالغة، إذ هناك البعض الذي يقتني، على سبيل المثال، 20 كيلوغراما من الطماطم والكميات نفسها من البصل، ما يرفع الطلب بشكل ملحوظ ويجعل العرض المتوفر لا يسايره، ويتسبب هذا الاختلال بين العرض والطلب في ارتفاع غير طبيعي للأسعار، وطالب الأسر بضرورة ترشيد طلبياتها، مؤكدا أن عرض الخضر والفواكه سيتواصل طيلة  رمضان، وعليه يتعين برمجة أوقات التبضع طيلة الشهر.
من جهة أخرى عرفت أسعار اللحوم بدورها زيادات هامة، إذ عاينت “الصباح” زيادة في شرائح الديك الرومي بعشرة دراهم في الكيلوغرام، إذ انتقل من 59 درهما للكيلوغرام إلى 69 درهما السبت الماضي، في حين أن أسعار الأسماك عرفت زيادات تراوحت بين 4 دراهم في الكيلوغرام و 10 دراهم.
عبد الواحد كنفاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى