fbpx
حوادث

مختصرات

إيقاف متهم بالاعتداء على المارة بآسفي

أوقفت فرقة الدراجين التابعة للأمن العمومي بآسفي، خلال الأسبوع الجاري، متهما باعتراض المارة وسلبهم ما بحوزتهم تحت وطأة التهديد بالسلاح الأبيض.

وأفادت مصادر «الصباح»، أن شخصا زرع الرعب في مرتادي الحديقة المجاورة لمسجد السنة غير بعيدة عن قصر عمالة آسفي، إذ اعترض سبيل عدة أشخاص، وسلبهم ما بحوزتهم، مشهرا سكينا في وجه ضحاياه، إذ تم إشعار فرقة الدراجين التي كانت تقوم بحملات أمنية قرب مسرح الحادث، إذ تم الإدلاء بأوصاف المتهم، ليتم إيقافه غير بعيد عن مكان تنفيذ جرائمه.
وضبطت الفرقة الأمنية بحوزة المتهم مجموعة من المسروقات والسكين الذي كان يستعمله في تهديد ضحاياه.  وتم الاستماع إلى ضحايا المتهم، حيث أكد الضحية الأول الذي يبلغ من العمر  38 سنة، أنه كان جالسا بالحديقة، قبل أن يتوجه إليه المتهم، وطلب منه سيجارة، وبعدما أشعره الضحية أنه لا يدخن، أشهر في وجهه سلاحا أبيض، وقام بسلبه سلسلة ذهبية ومبلغ 500 درهم، وحاول بعد ذلك الاعتداء عليه بالسكين ما جعله يفر هاربا، أمام أعين العشرات من المواطنين، الذين وقفوا مشدوهين حُيال هذا الحادث.
كما تم الاستماع إلى ضحية ثانية، ويتعلق الأمر بفتاة في العشرينات من عمرها، والتي كانت مارة قرب الحديقة المذكورة، إذ اعترض المتهم سبيلها، وأشهر في وجهها هي الأخرى سكينا، مطالبا إياها تسليمه هاتفها المحمول، هو ما استجابت له الضحية، خوفا من الاعتداء عليها، سيما أن المتهم حاول وطعنها، وفقا لتصريحاتها لدى الشرطة القضائية.
واعترف المتهم بالمنسوب إليه، ليتم وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية، قبل إحالته على النيابة العامة المختصة من أجل المنسوب إليه.
محمد العوال (آسفي)

 

بطارية هاتف تحرق منزلا بتاونات

أتى حريق ناتج عن انفجار بطارية هاتف محمول، زوال الثلاثاء الماضي، على كل تجهيزات وأثاث منزل بحي الرميلة بمركز الجماعة القروية لبني وليد بتاونات، دون أن يخلف خسائر بشرية، لسرعة تدخل الجيران بعد انتباههم إلى ألسنة النيران المنبعثة من غرفة به، أمام ذهول الجميع، قبل أن يتطوعوا لإخمادها بوسائل تقليدية في ظل بعد مصالح الوقاية المدنية عن المنطقة.
وقالت المصادر إن الحريق ناتج عن تماس كهربائي، ويعتبر الثاني في اليوم ذاته بالإقليم نفسه، بعدما أتى حريق آخر على عشرات أشجار الزيتون ممتدة على مساحة مهمة على الطريق الوطنية رقم 8 الرابطة بين تاونات والحسيمة، بموقع «كعدة الملك» البعيد بنحو أربعة كيلومترات عن مركز بلدية تاونات، قبل أن تتمكن مصالح الوقاية المدنية من السيطرة عليه.
وأوضحت المصادر نفسها أن الحريق اندلع قبل يومين من ذلك بواد قريب من المزبلة العمومية، لكنه لم يتم إيلاؤه الاهتمام اللازم، قبل أن تمتد النيران بمرور الساعات إلى الحقول الفلاحية المجاورة التي تكبدت خسائر مادية جسيمة.
ح . أ (فاس)

حجز جواز دبلوماسي مزور بالناظور

تمكنت عناصر شرطة العبور ببني أنصار التابعة للمنطقة الأمنية بالناظور، الأسبوع الماضي، من إيقاف إفريقي متلبسا بحيازة جواز سفر دبلوماسي خاص بالجمهورية الغينية، تبين بعد إخضاعه للكشف بواسطة الأشعة فوق بنفسجية أنه مزور. وذكر مصدر أمني ل»الصباح»، أن التحريات الأمنية التي تمت مباشرتها مع الشخص الموقوف، كشفت أنه حصل على الجواز الدبلوماسي من إفريقي مقيم ببلجيكا بمقابل مادي.
وأشارت المصادر ذاتها، إلى أن مصالح شرطة العبور أوقفت كذلك شخصا عمره 30 سنة، كان يستعد لتهجير 6 أفارقة من جنسيات مختلفة ضبطوا بداخل مخبئ تحت الكراسي الخلفية لسيارته التي تبين أنها في وضعية غير قانونية.
عزالدين لمريني (وجدة)

الحبس لمروجي الطوابع المزيفة بشيشاوة

أدانت المحكمة الابتدائية بإمنتانوت، الاثنين الماضي،  ثلاثة أشخاص بالحبس النافذ بعد متابعتهم في حالة اعتقال من أجل بيع وترويج عن علم طوابع بريدية مزورة والتزوير في محررات بنكية تجارية.
وأدانت  المحكمة (ع.م)  بعشرة أشهر حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 3000 درهم، كما قضت في حق (م.ح) بثمانية أشهر حبسا نافذا وغرامة قدرها 2000 درهم، أما الظنين الثالث فقد تم الحكم عليه  بثمانية أشهر حبسا نافذا وغرامة قدرها 2000درهم. وجاء اعتقال الأظناء من طرف عناصر الضابطة القضائية، بعد ضبطهم متلبسين بترويج الطوابع البريدية المالية المزورة، بعد توصلها بإخبارية في الموضوع، حيث جرى اقتيادهم إلى مقر الشرطة القضائية، لوضعهم رهن تدابير الحراسة النظرية، طبقا لتعليمات النيابة العامة، لاستكمال البحث والتحقيق، قبل عرضهم على أنظار العدالة لمحاكمتهم وفق المنسوب إليهم.
محمد السريدي (شيشاوة)

 
إدانة متهم بإضرام النار بالحاجب

أدانت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بمكناس، أخيرا، المتهم (ع.ع) بسنتين حبسا موقوف التنفيذ، بعد مؤاخذته من أجل جناية إضرام النار عمدا في ناقلة. وتفجرت القضية عندما تقدم (ح.ع) إلى مصلحة الدرك الملكي بمركز بودربالة، الواقع في النفوذ الترابي لإقليم الحاجب، مصرحا أنه يتولى سياقة سيارة لمالكها (ك.ع)، مفيدا أن شقيقه المتهم (ع.ع) عمد إلى إضرام النار بداخلها، ما عرضها لخسائر جسيمة تجلت في إحراق مقعديها الأماميين وسبورة قيادتها، مشيرا إلى أنه قام بإخبار صاحب العربة بالحادث، الذي أمره بنقلها بواسطة شاحنة للجر إلى الحاجب بغرض إصلاحها. وهي التصريحات عينها التي صرح بها مالك السيارة (ك.ع)، موضحا أنه ولضرورة العمل سلم عربته للأخوين (ح.ع) و(م.ع) بغرض استعمالها في نقل المواد الفلاحية، مصرا على متابعة الجاني قضائيا.
وعند الاستماع إليه تمهيديا في محضر قانوني، اعترف المتهم (ع.ع)، الذي تقدم أمام مركز الدرك الملكي عن طواعية، بالمنسوب إليه، موضحا أنه يوم الواقعة توجه صوب منزل أخيه (م.ع) ليجد السيارة مركونة أمام الباب وتناول قنينة بلاستيكية بها تقريبا لتر من البنزين، وتسلل إلى السيارة، وأضرم النار فيها.
  خ . م  (مكناس) 

حجز مخدرات بمحرك سيارة ببوزنيقة

تمكنت كوكبة الدراجين بمركز الدرك الكائن بالطريق السيار ببوزنيقة، صباح الاثنين الماضي، من حجز كمية مهمة من المخدرات، كانت مخبأة بعناية داخل محرك سيارة سياحية، من نوع (داسيا لوغان).
وعلمت «الصباح»، من مصادر مطلعة، أن عناصر الدرك خلال مباشرة عملهم بحاجز قضائي قرب محطة الأداء بالطريق السيار ببوزنيقة، أمروا سائق سيارة قادمة من شمال المملكة بالتوقف، وخلال تفحصهم أوراق السيارة، ارتبك المتهم، الذي ترجل من السيارة، على أساس فتح الصندوق الخلفي قبل أن يفر في اتجاه الغابة المجاورة، مستغلا الظلام الدامس، لتعمل الفرقة على تطويق السيارة، والشروع في تفتيشها وتحجز أزيد من عشرة كيلوغرامات، من مخدر الشيرا مخبأة بعناية بمحرك السيارة. وأوضحت المصادر ذاتها، أن يقظة الفرقة الدركية، أفشلت مخطط تجار المخدرات، الذين أصبحوا يستغلون الطريق السيار، خلال الساعات الأولى من الصباح، هربا من السدود القضائية.
كمال الشمسي (بوزنيقة)

إدانة متهمة بالسرقة بشيشاوة

قضت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية ببلدية امنتانوت، أخيرا، بشهر حبسا نافذا ونصف شهر، وغرامة مالية قدرها 500 درهم، في حق أحد الأشخاص، بعد متابعته في حالة اعتقال، طبقا لملتمسات النيابة العامة وفصول المتابعة، من أجل السرقة.
وتعود تفاصيل القضية، إلى إقدام الظنين على سرقة خروف من أحد المنازل بمنطقة امتوكة، ونقله على كتفه إلى مكان قريب من الدوار، ومخافة افتضاح أمره وضعه بإحدى شعاب المنطقة، من أجل العودة إليه خلال الفترة الليلية، لكن خطته فشلت حينما وجد صاحب الخروف وبعض سكان الدوار بالقرب منه ينتظرون قدومه. وأوضحت مصادر أن اللص خلال عودته إلى المكان الذي خبأ في الخروف، فوجئ بقدوم خمسة أشخاص، قاموا بإيقافه وتسليمه لعناصر الدرك الملكي. ووضع المتهم رهن تدابير الحراسة النظرية طبقا لتعليمات وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية، لاستكمال البحث والتحقيق، قبل عرضه على أنظار القضاء لمحاكمته وفق المنسوب إليه.
 محمد السريدي ( شيشاوة )

إيقاف مروجي”القرقوبي” بوجدة

كشفت التدخلات الأمنية التي قامت بها مصالح ولاية الأمن بوجدة، خلال الفترة الأخيرة، في مجال محاربة الاتجار في المخدرات والأقراص الطبية المهلوسة، حجز مجموعة من الوصفات الطبية المزورة كانت تستعمل من طرف العناصر المنتمية للشبكات الإجرامية في الحصول على الأقراص المهلوسة وإعادة ترويجها على المدمنين في مناطق مختلفة بالجهة الشرقية.
وأرجعت مصادر أمنية، تحدثت إليها «الصباح»، لجوء شبكات ترويج المخدرات إلى  الاستعانة بالوصفات الطبية المزورة في الحصول على الأقراص الطبية المهلوسة من الصيدليات، إلى تشديد الإجراءات الأمنية بالجهة الشرقية على شبكات ترويج الأقراص المهلوسة المهربة من الجزائر. وأشارت المصادر ذاتها، إلى أن حصيلة التدخلات لمصالح ولاية أمن وجدة، أخيرا، أسفرت في مجال محاربة الاتجار في المخدرات والأقراص المهلوسة، عن حجز 382 قرصا مهلوسا، و208 غرامات من الهيروين و 22 جرعة، و12 كيلو غراما من مخدر الكيف، و200 غرام من مخدر الشيرا، و 2700 سيجارة محشوة بمخدر الكيف.
عزالدين لمريني (وجدة)

                                                                                    

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى