fbpx
الرياضة

رونالدو يعود إلى التهديف بـ “هاتريك”

بيلغريني: لن أرد على مورينيو وفخور بتدريب مالقة

استعاد اللاعب البرتغالي كريستيانو رونالدو ذاكرته في هز الشباك بثلاثة أهداف (هاتريك) قاد بها ريال مدريد إلى فوز كاسح بسبعة أهداف لصفر على ضيفه مالقة مساء أول أمس (الخميس) في ختام مباريات المرحلة السادسة والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم.

وقلص ريال مدريد مجددا الفارق الذي يفصله عن منافسه التقليدي العنيد برشلونة حامل اللقب ومتصدر جدول المسابقة إلى سبع نقاط ورفع رصيده إلى 64 نقطة.
وكان برشلونة نجح في توسيع الفارق إلى عشر نقاط بالفوز بهدف لصفر على مضيفه فالنسيا في إطار المرحلة نفسها، ولكن ريال مدريد نجح في تقليص الفارق مجددا وتعزيز موقعه في المركز الثاني.
ورفع رونالدو رصيده إلى 27 هدفا ليعود إلى اقتسام صدارة قائمة هدافي المسابقة مع الأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم برشلونة، ويستمر الصراع الخاص المحتدم بينهما، والذي يشهد سخونة أكبر من الصراع الدائر بين فريقيهما على لقب المسابقة.
وفشل رونالدو في هز الشباك في آخر خمس مباريات سابقة لريال مدريد في مختلف المسابقات، ولكنه استعاد قدرته التهديفية في المباراة أمام مالقة.
وحسم ريال مدريد المباراة تماما في شوطها الأول بثلاثة أهداف سجلها الفرنسي كريم بنزيمة والأرجنتيني آنخل دي ماريا ومارسيلو دا سيلفا.
وفي الشوط الثاني، سجل كريستيانو رونالدو ثلاثة أهداف في الدقائق 51 و68 و77 كما أضاف بنزيمة هدفا آخر له في هذه المباراة في الدقيقة 62
ومن جهة آخرى، انتقد رئيس بلدية مالقة جوزي مورينيو مدرب ريال مدريد الذي ينافس في دوري الدرجة الاولى الاسباني لكرة القدم والذي قال انه اذا أقيل من منصبه فلن يدرب مالقة مطلقا وسيقود ناديا كبيرا في انجلترا او ايطاليا.
وكان مورينيو يشير الى مانويل بليغريني مدرب مالقة الذي حل مورينيو مكانه في تدريب ريال مدريد.
ونقلت وسائل إعلام محلية عن دي لا توري قوله «يهدف مورينيو من وراء هذه التعليقات للتأثير على بليغريني وإيذاء مشاعره».
ومن جانبه رفض بليغريني الرد على مورينيو وقال في مؤتمر صحافي انه من دواعي فخره توليه تدريب مالقة خاصة أن مهمته إنقاذ الفريق من الهبوط.
وقال بليغريني «كل شخص له أسلوبه. لم أسمع أو أقرأ ما قاله ولن أرد».

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى