الرياضة

البطولة الوطنية في الرتبة 19 عالميا

احتلت الرتبة الثانية عربيا بعد الدوري التونسي والليغا أفضل دوري في العالم

وضع الاتحاد الدولي للتأريخ والإحصاء البطولة الوطنية في الرتبة 19 عالميا، في تقدم ملحوظ على السنوات الماضية، التي تراجع فيها مستوى وترتيب البطولة.  ويعتبر هذا الترتيب للبطولة الوطنية الأفضل منذ سنوات، إذ احتلت المركز الثاني عربيا بعد الدوري التونسي الذي جاء في الرتبة 18 عالميا، فيما احتل الدوري المصري الرتبة الثالثة و28 عالميا ، فيما تراجع الدوري السعودي إلى الرتبة الرابعة، بعدما كان في الصدارة السنتين الماضيتين. بالمقابل، سجل تراجع كبير للدوريات العربية على المستوى العالمي، بفعل التوترات السياسية التي تعرفها جل الدول العربية، مثل الدوري السوري والسوداني والليبي.
وتقدمت البطولة الوطنية على دوريات معروفة على الصعيد الإفريقي والأوربي، مثل الدوري الجزائري والإيفواري والأنغولي، ثم دوريات أوربا الشرقية مثل بيلاروسيا وسلوفينيا والمجر والسويد، وعلى دوريات آسيوية مثل الدوري الإماراتي والقطري والصيني.
ويأتي ترتيب الاتحاد الدولي للتاريخ والإحصاء لأفضل الدوريات العالمية، بناء على نتائج الفرق في المنافسات القارية والعالمية، بالإضافة إلى مدى التنافسية الكبيرة التي يعرفها الدوري، وعدد النقاط التي يحصل عليها البطل، وعدد الفرق التي تتنافس على اللقب إلى آخر الدورات، ثم شعبيته على المستوى العالمي.
عالميا، قفز الدوري الإسباني إلى الرتبة الأولى، بعدما تراجع السنة الماضية ليصبح ثانيا، متقدما على الدوري الإنجليزي، ثم الدوري الألماني الذي تقدم إلى الرتبة الثالثة، مستغلا الشعبية الكبيرة التي بات يحظى بها على المستويين الأوربي والعالمي، بعد وصول بايرن ميونيخ ودورتموند إلى المباراة النهائية لصعبة الأبطال الأوربية، وإقصائهما لقطبي كرة القدم الإسبانية برشلونة وريال مدريد.
ويعتبر الدوري الإيطالي أكبر الخاسرين بعدما تراجع إلى الرتبة الخامسة، وراء الدوري الفرنسي الذي أصبح رابعا، بفعل النتائج التي بات يحققها باريس سان جيرمان في عصبة الأبطال الأوربية، وجودة اللاعبين الذين انتدبتهم إدارة الفريق القطرية إلى “الليغ 1”.
العقيد درغام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق