fbpx
وطنية

ارتفاع عدد قتلى المقاتلين المغاربة بسوريا

مقتل تسعة مغاربة ينتمون إلى فرقة الساحل في معركة واحدة وآخرون لقوا مصرعهم في معارك أخرى

علمت “الصباح” أن عدد قتلى المقاتلين المغاربة، الذين توجهوا إلى سوريا للمشاركة في المعارك الضارية ضد نظام بشار الأسد، ارتفع إلى أزيد من عشرين، بعضهم من معتقلي السلفية الجهادية السابقين، وقضى بعضهم سنوات في معتقل غوانتنامو قبل أني يرحلوا إلى المغرب حيث أدينوا بأحكام مختلفة قبل أن يحظوا بعفو ملكي.
واستنادا إلى مصادر مطلعة فإن آخر القتلى يدعى النبراس المغربي، قتل في معركة انسحب منها باقي المشاركين فيها فيما أبى هو إلا أن يواجه قوات الأسد التي أردته


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى