fbpx
حوادث

سقوط شاحنة بمنحدر واد النفيفيخ بابن سليمان

عرفت منطقة 33 التابعة لإقليم ابن سليمان الخميس الماضي، حادثة انقلاب شاحنة « سيمي رموك»  في منحدر بالقرب من قنطرة واد النفيفيخ.  وتعود أسباب الحادثة إثر جنوح شاحنة كبيرة تابعة إلى شركة خاصة لنقل المتلاشيات عن الطريق بعدما فقد سائقها السيطرة أثناء عبوره منعرجات الطريق الرابطة بين مدار 33 وجماعة بني يخلف ، مما تسبب في اصطدامه بالواقيات الحديدية التي تكون بجانب الطريق لتنقلب به في المنحدر الخطير، مما أدى إلى ارتطامه مجددا٬ وبفعل السرعة بالحائط الواقي طوله 70 سنتمترا لتسقط الشاحنة على مسافة 10 أمتار في سفح المنحدر باتجاه الواد قبل اصطدامه بمجموعة من الأشجار التي منعت الشاحنة من الانحدار إلى أسفل المنحدر.
وأصيب سائق الشاحنة بجروح خفيفة، نقل إثرها على متن سيارة الإسعاف نحو مستشفى الأمير مولاي عبد الله بالمحمدية، حيث قدمت إليه الإسعافات الأولية. فيما عملت مجموعة من شاحنات القطر (الديبناج) على محاولة انتشال الشاحنة، الشيء الذي لم تتوفق فيه نظرا لصعوبة المكان والمنحدر. مما حذا بهم إلى انتشال رأس الشاحنة بعد فصله عن باقي أجزائها في انتظار قدوم آلة قطر كبيرة لانتشال مؤخرة الشاحنة. ويشار إلى أن طريق قنطرة واد النفيفيخ تعد من النقط السوداء بالإقليم، حيت وقعت بها مجموعة من الحوادث المميتة نظرا لصعوبة منعرجاتها، وتآكلها بسبب حمولة الشاحنات بالإضافة إلى العوامل الطبيعية التي ساهمت في تدهور هذه الطريق.
كمال الشمسي (ابن سليمان)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى