fbpx
الرياضة

النملي في السجن بتهمة القتل غير العمد

وفاة الجنين والسياقة دون تأمين وانتهاء صلاحية رخصة السيارة تعقد وضعية اللاعب

أمر قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بتطوان، أول أمس (الأربعاء)، بإيداع المهدي النملي، لاعب المغرب التطواني، السجن، على ذمة التحقيق إلى حين عرضه في جلسة 26 يونيو الجاري، بتهمة القتل غير العمد، والسياقة بدون تأمين، وانتهاء صلاحية الاستيراد المؤقت لسيارة مسجلة بالخارج.
وتعود وقائع الحادثة إلى الأربعاء الماضي، حين دهس النملي بسيارة تحمل صفائح فرنسية، إمرأة حاملا بشارع بالحي الإداري المعروف ب”حي الولاية” وسط الممر الخاص بالراجلين، وذلك نتيجة السرعة المفرطة التي كان يسير بها، مما تسبب في وفاة جنينها الذي كان في شهره التاسع.
وحسب إفادة شهود عيان، فإن بعض المواطنين منعوا النملي الذي كان مرفوقا ببعض الفتيات من تغيير مكان سيارته من نوع “أودي” مسجلة بفرنسا، إلى حين حضور رجال الأمن، غير أنه رفض وطلب من صديقه إبعادها إلى مكان مجهول، لاستبدالها بسيارته من نوع (غولف 4)، نظرا إلى عدم توفره على تأمين وانتهاء صلاحية رخصة الاستيراد المؤقت، وفضل مرافقة المرأة المصابة إلى مصحة الهلال الأحمر على متن سيارة إسعاف، أمام دهشة واستغراب الجميع.
وحسب إفادة مصادر عليمة، فإن الضحية خضعت لعملية قيصرية مستعجلة بمستشفى الإقليمي “سانية الرمل”، بعد أن أثبتت الفحوصات الطبية وفاة الجنين، الذي فارق الحياة مباشرة بفعل الصدمة القوية التي تعرضت لها الأم.

يوسف الجوهري (تطوان)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى