fbpx
حوادث

حقائق مثيرة في ملف كوكايين ابن شباط

شاهد قال إنه توسط لرجال أمن للتزود بالمادة وساعدهم في إلقاء القبض على مروجين

كشف عبد الواحد حمودة الملقب بـ «زعيريته»، الشاهد الرئيسي في ملف الكوكايين المتابع فيه نوفل شباط الابن الأكبر لحميد شباط الأمين العام لحزب الاستقلال ومن معه، صباح أمس (الأربعاء)، حقائق مثيرة حول تعامله مع عناصر أمنية للإيقاع بمروجي المخدرات بمختلف أنواعها، ولعب دور الوساطة في جلب كميات المخدرات القوية، لرجال أمن «مبليين».
«كنت كنتسخر للبوليس، باش نشيط ما نشم».. عبارة أوردها الشاهد الذي يقضي عقوبة سبع سنوات سجنا أدين بها إثر تفكيك هذه الشبكة في 2009، وهو يرد على


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى