fbpx
خاص

الحكومة ترفض الحوار وتقمع الاحتجاجات

 

عطيف: لن نخرج للاحتفال بل للاحتجاج ضد تجاهل المطالب

 

اعتبر محمد عطيف، عضو المكتب التنفيذي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل، أن الاحتفال بفاتح ماي هذا العام «يعكس ظروفا اجتماعية واقتصادية صعبة، وبالتالي لن نخرج للاحتفال، بل للاحتجاج على جملة من القضايا والمشاكل المطروحة، وفي مقدمتها رفض الحوار الثلاثي الأطراف وعدم تلبية المطالب».
وأضاف «نحتج كذلك على محاربة العمل النقابي ومحاكمة النقابيين، ورفض تنفيذ الاتفاقيات السابقة، آخرها اتفاق 26 أبريل 2011، والذي مازالت عدد من نقطه عالقة،


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى