fbpx
الصباح الـتـربـوي

البيضاء تحت رحمة الأتربة والحفر

بيضاويون يعيشون جحيم الازدحام بسبب الأشغال التي تبدأ لكي لا تنتهي

“نعتذر عن الإزعاج الناتج عن الأشغال”… عبارة أضحت تؤثث أغلب شوارع البيضاء. عبارة أصحبت بلا معنى بعد أن اعتادها البيضاويون، فصارت تشبه إلى حد كبير، تلك الأكواب من الأتربة المنتشرة في كل مكان. فبعد الإعلان عن إنهاء أشغال طرامواي البيضاء، تنفس البيضاويون الصعداء، متوقعين أن معاناتهم مع الأشغال وما يترتب عنها، أضحت  في خبر كان، إلا أنهم فوجئوا أن أشغالا أخرى مازالت مستمرة، تجعل البيضاء تحت رحمتها،


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى