fbpx
حوادث

التحقيق في حادثة سير مميتة بمراكش

تباشر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمراكش تحقيقاتها في حادثة سير مميتة ذهب ضحيتها المسمى عبد اللطيف الدرقاوي  من مواليد 1969 والذي كان رفقة عميد شرطة متقاعد على متن دراجة نارية بشارع الحسن الثاني.
وأفادت العزيزة صادق الفيلالي أم الهالك أن الضحية غادر المنزل على متن دراجته النارية حاملا مبلغا ماليا، قبل أن تتوصل بخبر وجود ابنها بقسم العناية المركزة لإصابته بجروح على مستوى الرأس إثر حادثة سير، واستغربت الأم تسجيل ابنها مجهولا ـ رغم توفره على بطاقة التعريف الوطنية


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى