fbpx
الأولى

الوفا يجند مفتشيه لافتحاص المدارس الخصوصية

المراقبة تدقق في العقود والتصريح لدى صندوق الضمان الاجتماعي

شرعت وزارة التربية الوطنية، قبل أيام، في مراقبة مؤسسات التعليم الخصوصي التي أثير حولها جدل كبير، قبل شهور، إبان صدور قرار حكومي يقضي بإلغاء المذكرة رقم 109 التي كانت تتيح للعاملين في التعليم العمومي العمل في مؤسسات التعليم الخاص، وحديث الوزير، في جلسة لمجلس النواب، عن معضلة وطنية، بعد اكتشافه أزيد من 14 ألف موظف يمارسون عملا إضافيا في القطاع الخاص على حساب تلاميذ التعليم العمومي.
وبدأ مفتشو الوزارة، الأسبوع الماضي، زيارات إلى عدد من مؤسسات التعليم الخصوصي بناء على تعليمات وزير التربية الوطنية إلى مديري


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى