fbpx
مجتمع

حالة شرود في مؤسسة العمران

رفضت الجامعة الوطنية للسكنى والتعمير وسياسة المدينة والنقابة الوطنية لمجموعة العمران، المنضوية تحت الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، المقربة من الحزب الحاكم “أي إرغام للمستخدمين على طلب عطلة سنوية عنوة، خلال فترة الطوارئ الصحية، واعتبار ذلك مخالفة للمقتضيات القانونية الجاري بها العمل، ومطالبة الإدارة بإلغاء هذه العطل التي فرضت على بعض المستخدمين في هذه الظروف الاستثنائية”.
وطالبت الجامعة الوطنية للسكنى والتعمير وسياسة المدينة، في بلاغ لها، “التعجيل بصرف المنحة السنوية باعتبارها حقا للمستخدمين، خاصة وأن بعض المؤسسات والإدارات العمومية قد قامت بصرفها، مع التعجيل بصرف التعويضات عن التنقل لشهري مارس وأبريل”.
ودعت النقابة نفسها، “بإشراك النقابات وجميع مناديب الأجراء على مستوى المجموعة في ملف تعديل النظام الأساسي للمستخدمين، وفق منهجية ومقاربة تشاورية متفق عليها، تتيح مشاركة الجميع من أجل إعداد نظام أساسي يصون المكتسبات ويتيح مزيدا من الحقوق”.

عبد الله الكوزي

تعليق واحد

  1. شركة العمران اصبحت في السنين العشر الأخيرة تلعب على المواطن ولا تلتزم بالقوانين
    أنا شريت بقعة في سنة 2013 حتى 2020 لم نستلم الأوراق الثبوتية للارض أي التيطر عيب وعار المنطقة القنيطرة تجزئة أولاد عرفة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى