fbpx
حوادث

إحالة متهمين بالسرقة بالفقيه بن صالح على العدالة

أحالت مصالح الأمن بمدينة الفقيه بن صالح، أخيرا، على قاضي التحقيق المكلف بالأحداث  باستئنافية بني ملال متهمين بارتكاب جرائم السرقة بالعنف واقتحام مؤسسة تعليمية وتكوين عصابة بعد إيقافهم إثر نصب كمين وضع حدا لنشاطهم الإجرامي.  
ويتعلق الأمر بتلميذين انقطعا عن الدراسة أوقفا بعد عملية تربص من قبل عناصر الشرطة بالدائرة الثالثة للأمن بمدينة الفقيه بن صالح إثر ورود شكايات من مدير مؤسسة تعليمية عاش نزلاء ونزيلات أقسامها الداخلية فصول رعب حقيقية بعد اقتحام عصابة أسوارها.  وأفادت مصادر مطلعة، أن أفراد العصابة كانوا يقتحمون أسوار المؤسسة ليلا ونهارا ويتحرشون بالتلميذات اللواتي صار الخوف جزءا من حياتهن اليومية، بل كانوا يجرؤون أحيانا على سلب التلاميذ ما بحوزتهم من منقولات جهارا لبيعها في الأسواق المجاورة.
وأضافت مصادر متطابقة، أن الفاعلين كانوا يتسللون إلى قاعات المراجعة الخاصة بتلاميذ القسم الداخلي وقت الإطعام بهدف السرقة، مدججين بأسلحة بيضاء للاعتداء على كل من يمنعهم من ممارستهم أفعالهم الإجرامية التي باتت تأخذ منحى خطيرا بعد أن اكتسب الجناة تجربة ومراسا بفعل الاحتكاك اليومي مع عالم الجريمة. ونظرا لخطورة الأفعال الإجرامية التي باتت تمارس في حق تلاميذ وتلميذات مؤسسة التغناري التأهيلية أبلغ رئيس المؤسسة عناصر شرطة الديمومة بالفقيه بن صالح حوالي الساعة التاسعة ليلا من ليلة الخميس الماضي بعد اقتحام ثلاثة غرباء فضاء المؤسسة في حالة سكر وراحوا يكسرون زجاج نوافذ قاعة مراجعة مخصصة لتلميذات القسم الداخلي بل هددوا باختطاف التلميذات اللواتي عشن ليلة مرعبة لمعاينتهن سلوكات طائشة لم يتعودن عليها.

سعيد فالق (بني ملال)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى