fbpx
الرياضة

الركراكي: ملعب وادي زم عائق

السريع يحتج على الجعفري في مباراة الفتح

انتقد وليد الركراكي، مدرب الفتح، أرضية الملعب البلدي بوادي زم، واعتبرها عائقا أمام كل الفرق، بما فيها سريع وادي زم، بعد مباراة الفريقين أول أمس (الأحد)، ضمن الدورة 12 من البطولة.
وأضاف الركراكي أن الفتح الذي يتدرب فوق أرضية طبيعية طيلة الأسبوع، تأثر من خوض المباراة بهذا الملعب، إلى درجة أن لاعبيه افتقدوا ميكانيزمات اللعب.
وتابع «كنا الأقرب للتسجيل في ثلاث مناسبات، لكننا اصطدمنا بتألق الحارس محمد عقيد الذي صد كل المحاولات، وحرمنا من الفوز، في مباراة قوية، وأمام منافس راكم نتائج جيدة، وكان مصرا على مواصلة النجاح بملعبه، وأمام جمهوره».
وأضاف»خرجنا سالمين، ولم نتلق هدفا محققا في الأنفاس الأخيرة، إذ كادوا يذبحوننا بهدف قاتل، علما أننا لم نستغلل عياء الخصم في الجولة الثانية، لكن رغم كل ذلك أنا راض عن التعادل المحقق خارج الديار».
وتحدث مدرب الفتح عن التشابه في اللعب، وقال «انكمش الطرفان إلى الخلف، ولعب المنافس بأربعة مدافعين، ضيقوا الخناق على جوزيف كامبوس ومحمد بداموسي».
وقال الركراكي إن الفتح أصبح يعاني الغيابات، إذ يفتقد في كل مباراة لاعبين أو ثلاثة.
وأخفق الفريقان في استغلال المحاولات، خاصة خلال الجولة الثانية، بواسطة الغامبي محمد باداموسي، صدها محمد عقيد، في الدقيقة 86، وأخرى مماثلة في آخر الأنفاس لمراد حيبور سددها فوق مرمى محمد أمسيف.
واحتجت جماهير ولاعبو السريع على الحكم نور الدين الجعفري، بدعوى حرمان فريقهم من ضربة جزاء، إثر إسقاط إبراهيم البحراوي من قبل محمد السعيدي، في الدقيقة 16، وأيضا لعدم إعلانه عن أخطاء وصفت بالواضحة.
وحجت جماهير وادي زم بكثافة إلى الملعب البلدي، ودعمت لاعبيها طيلة المواجهة، وذلك بعد الانتعاشة على مستوى النتائج.
واعتمد المدرب منير شبيل على العناصر الأساسية، وأشرك الوافد الجديد محمد عسكري، بديلا لمحمد الجعواني، مع الاحتفاظ بسلمان ولد الحاج احتياطيا، رفقة خالد غافولي، في انتظار تأهيل عبد الرحيم خدو، القادم من الكوكب المراكشي.
وغاب عن الفتح سعد أيت الخرصة الموقوف، وحمزة السمومي بسبب خلاف مع المدرب وليد الركراكي.
وحافظ السريع على مركزه التاسع، ب 15 نقطة، وسيواجه الجمعة المقبل، الدفاع الحسني الجديدي، بملعب العبدي، فيما ارتقى الفتح إلى المركز الخامس، ب 18 نقطة، وسيحل ضيفا على يوسفية برشيد السبت المقبل.
عبد العزيز خمال (وداي زم)

شبيل: لست راضيا عن التعادل
عبر منير شبيل، مدرب سريع وادي زم، عن عدم رضاه عن التعادل أمام الفتح، لكثرة الفرص التي أهدرت، والمجهود الكبير الذي بذله لاعبوه طيلة المواجهة.
وأضاف شبيل «فريقي قدم مباراة كبيرة، ولم يدخر جهدا لنيل الفوز، لكننا أضعنا أهدافا واضحة، من أبرزها محاولة مراد حيبور في الدقائق الأخيرة، وهذه أحكام الكرة».
ورفض شبيل الحديث عن الحكم، وقال «لن أتكلم أو أنتقد الحكم الذي يبقى جزءا من اللعبة. ممكن أنني لم ألاحظ هل هناك ضربة جزاء أم لا، لكن ما يهمني أننا صنعنا عدة فرص، وكنا الأقرب لحسم المباراة بهدف في ثوانيها الأخيرة».
وتعهد مدرب السريع بتعويض النقاط الضائعة، خلال المواجهة المقبلة أمام الدفاع الحسني الجديدي، مضيفا «هذا لا يعني بأن الفريق بلغ المراد، لأن عملا طويلا ما زال ينتظرنا للظفر بالنتائج الإيجابية، واحتلال رتبة مشرفة في البطولة الوطنية».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى