fbpx
الرياضة

جولة ثانية بين الوداد وفاخر

المدرب أكد وجود المفاوضات واجتماع آخر اليوم مع دوكاستل للانفصال وديا وتفادي الشرط الجزائي

قالت مصادر من الوداد الرياضي لكرة القدم إن الفريق خلص إلى الانفصال عن المدرب ميشيل دوكاستل بعد مباراة المغرب الفاسي (1-1) مساء أول أمس (الأربعاء)، وتعويضه بامحمد فاخر.
وأضافت المصادر نفسها أن أعضاء المكتب المسير حفيظ أكرم ونور الدين بنكيران ورمزي برادة اجتمعوا بدوكاستل مباشرة بعد نهاية المباراة، وناقشوا معه الانفصال بطريقة ودية.
وتابعت أن من المقرر أن يكون المجتمعون عقدوا اجتماعا ثانيا أمس (الخميس)، بحضور وكيل أعمال دوكاستل المغربي أحمد شليظة، لوضع آخر ترتيبات فسخ العقد بطريقة ودية، تعفي الوداد من دفع قيمة الشرط الجزائي كاملة، والمتمثل في رواتب ثلاثة أشهر.
وعن مفاوضاته مع الوداد، قال فاخر ل “الصباح الرياضي”، “لا شيء رسميا إلى حد الآن. كانت هناك مفاوضات قبل ثلاثة أيام، وتوصلنا إلى اتفاق مبدئي حول تعاون مرتقب بيننا، في انتظار توقيع العقد بشكل رسمي، بعد أن ينهي الوداد ارتباطه بمدربه الحالي”.
وكشف فاخر أن مسؤولي الوداد طلبوا تأجيل الموضوع إلى حين الانتهاء من الديربي ومباراة أول أمس (الأربعاء)، أمام المغرب الفاسي، ومباراة أولمبيك آسفي نهاية الأسبوع الجاري “بعد ذلك سنجلس من جديد إلى طاولة التفاوض، لتأخذ الأمور طابعها الرسمي”.
وأضافت المصادر الودادية أن مسؤولي الوداد ظلوا في الآونة الآخرة يفاضلون بين فاخر ورشيد الطاوسي، مدرب المغرب الفاسي، قبل أن يختاروا الأول، الذي لا يدرب أي فريق منذ انفصاله عن الرجاء في يوليوز الماضي، فيما يلتزم الثاني بعقد مع المغرب الفاسي.
وقالت المصادر نفسها إن مسؤولين بالوداد التقوا فاخر الأسبوع الماضي، واتفقوا معه على جولة ثانية من المفاوضات، بعد أن أقنعوه بالموافقة مبدئيا على تدريب الفريق.
وتراجعت نتائج الوداد منذ خسارة لقب عصبة الأبطال الإفريقية على يد الترجي التونسي، ما حكم عليه بالتراجع إلى المركز الخامس ب22 نقطة، بعدما كان في الصدارة، لتتصاعد الاحتجاجات عليه، خصوصا خلال مباراة المغرب الفاسي مساء أول أمس (الأربعاء).

عبد الإله المتقي ونور الدين الكرف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى