fbpx
الأولى

ظلمي والوزير… حكاية تكريم تمخض فولد فأرا

100 مليون للأسطورة في مباراة اعتزال انتظرها 20 سنة

قبل عشر سنوات، عرض الدولي السابق ميري كريمو على عبد المجيد ظلمي، مائة مليون سنتيم، لتنظيم مباراة اعتزاله، فكانت ردة فعل الرجاويين آنذاك عنيفة، ورفضوا المبادرة، واتهموا كريمو باستغلال ظروف الأسطورة من أجل مكاسب مالية.
وقبل ذلك بسنوات، وبالضبط سنة 1993، عرض كمال لحلو، عضو اللجنة الأولمبية، ومدير إحدى المحطات الإذاعية الخاصة، ضعف المبلغ للغرض ذاته، فكان رد النجم الأخضر ومحيطه الرفض…


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى