fbpx
أسواق

سلع فاسدة من سبتة تكتسح تطوان

الإسبان لا يستهلكون المواد المعروضة بمخازن طارخال رغم ثمنها البخس

تشهد أغلب أسواق تطوان وجود كميات كبيرة ومتنوعة من المنتجات الاستهلاكية الإسبانية التي تهرب عبر مركز العبور باب سبتة الحدودي، وتشكل أغلب هذه المواد منتهية الصلاحية والمستقدمة في غالبيتها من مدينة سبتة المحتلة عن طريق التهريب، خطرا كبيرا على صحة المستهلكين، إذ تباع بوفرة في مختلف الأسواق، وحتى عند الباعة المتجولين الذين يركزون


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى