fbpx
الرياضة

مديح يطالب الجيش بجلب لاعبين

فكروش أبرز المرشحين والمدرب سيتقاضى 9 ملايين في الشهر

علم “الصباح الرياضي” أن مصطفى مديح، مدرب فريق الجيش الملكي، طلب تعزيزات إضافية خلال مرحلة الانتقالات الشتوية.
وكشف مصدر مطلع أن مديح اشترط على مسؤولي الفريق العسكري انتداب لاعبين لملء الخصاص الذي يعانيه الفريق في بعض المراكز.
ويبقى كريم فكروش، حارس الوداد الرياضي، أبرز المرشحين للانضمام إلى الجيش الملكي في ظل المشاكل التي يعانيها الأخير في حراسة المرمى حاليا، خاصة بعد حادث انسحاب خالد العسكري من أرضية الملعب في مباراة النادي القنيطري، وغياب مصطفى الشادلي عن التداريب منذ شهر ونصف. كما أن الحارس حمزة حمودي بات مهددا بالتوقيف من طرف الجامعة على خلفية رفضه الجلوس احتياطيا في مباراة المنتخب الأولمبي أمام نظيره الإيفواري. وحسب معلومات حصل عليها “الصباح الرياضي” فإن إدارة الفريق العسكري شرعت في التفاوض مع بعض اللاعبين من أجل انتدابهم في الأيام القليلة المقبلة.
وسيتقاضى مديح تسعة ملايين سنتيم شهريا، وسيحصل 30 مليون سنتيم منحة توقيع، مقابل تدريب فريق الجيش الملكي الذي التحق به صباح أمس (الجمعة) بموجب عقد يمتد سنة.
وقال مصدر مطلع إن مديح سيحصل على 40 مليون سنتيم في حال احتلال الفريق إحدى الرتب الأربع الأولى في البطولة الوطنية.
وأضاف المصدر نفسه أن الحصة الأولى التي قادها مصطفى مديح صباح أمس (الجمعة)، بالمركز الرياضي العسكري بالمعمورة تركزت حول تقديمه للاعبين رفقة الطاقم التقني الذي سيشتغل معه، وألقى فيها بالمناسبة كلمة مقتضبة عبر فيها عن سعادته ببدء صفحة جديدة مع الفريق، الذي سبق أن توج رفقته بالبطولة الوطنية موسم 2008 وبكأس العرش موسم 2007، وأعرب عن أمله في طي صفحة الماضي وفض النزاعات التي خيمت على الفريق طيلة الموسمين الماضيين.
وكشف المصدر نفسه أن إدارة الجيش الملكي رفضت رغبة مديح في استقدام الإطار الوطني محمد موح، وأصرت على تعيين الأطر التي سبق لها أن اشتغلت الموسم الماضي في الطاقم التقني للفريق، ويتعلق الأمر بكل من خليل بودراع وحمو فاضيلي مساعدين لمديح، وعبد القادر لبرازي مدربا للحراس والاحتفاظ بحسن بن عزوز معدا بدنيا للفريق.
من ناحية ثانية، أفاد مصدر مطلع أن الانفصال عن العامري كلف إدارة الجيش الملكي 40 مليون سنتيم جزءا من مستحقاته المتأخرة، بعد أن توصل الطرفان إلى فك الارتباط بالتراضي مقابل المبلغ المذكور، رغم أن مستحقات الأخير على الفريق العسكري تصل إلى 90 مليون سنتيم، مشيرا إلى أن الاجتماع المنعقد الثلاثاء الماضي للحسم في المسألة عبر فيه العامري عن امتعاضه من كثرة غيابات اللاعبين وافتعال الصراعات معه.
عيسى الكامحي وصلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى