fbpx
ملف الصباح

ثقب في الميزانية… ثمن السلم الاجتماعي

ساهم ربيع الديمقراطية في العالم العربي في “تحرير” الفئات الاجتماعية من حاجز الخوف من التظاهر في الشارع العام، وتعامل المغرب مع الاحتجاجات الفئوية التي واكبت  خروج حركة 20 فبراير إلى الشارع، بنوع من التساهل الموسوم بتقديم تنازلات والإقدام على إجراءات إجتماعية ” استثنائية” من أجل احتواء الوضع. وكان الحوار الاجتماعي لحظة هامة عملت الحكومة من خلالها على امتصاص غضب النقابات وإقناعها بعدم الانخراط في حمى الاحتجاجات.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى