fbpx
خاص

فاروقي: حوالي مليون ونصف مليون مصاب بالسكري في المغرب

رئيس مصلحة أمراض الغدد والسكري قال لـلصباح إن الكثير من الناس يجهلون كل شيء عن المرض

أكد البروفيسور أحمد فاروقي، رئيس مصلحة أمراض الغدد والسكري بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء، على ضرورة دق ناقوس الخطر فيما يخص الانتشار المتزايد لداء السكري بالمغرب. وقال البروفيسور فاروقي في لقاء مع “الصباح” إن الإحصائيات والدراسات الميدانية التي تقوم بها وزارة الصحة على المستوى الوطني أو تلك التي تنجزها المنظمة العالمية للصحة على المستوى الدولي تؤكد التخمينات المرتبطة بالتزايد المخيف لعدد المرضى.
ووفقا لإحصائيات وزارة الصحة لسنة 2000، يعاني ما يقرب من 1.5 مليون شخص من داء السكري، منهم 6.6 في المائة من السكان ممن تزيد أعمارهم على 20 سنة، مقابل 2.26 في المائة سنة 1976. وحسب دراسة أخرى فإن عدد المصابين في المغرب وصل إلى 7.1 في المائة سنة 2007 أي حوالي مليون و360 ألف مريض. الأمر الذي يجعلنا نستنتج وجود أكثر من مليون ونصف مصاب اليوم فيما تذهب التقديرات إلى بلوغ نسبة 9.1 أي مليونين و400 ألف مصاب سنة 2025.
ويضيف رئيس مصلحة أمراض الغدد والسكري بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء، أنه رغم الخطر


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى