fbpx
حوادث

تخفيض عقوبة مضرم النار في عائلته باشتوكة

اعترف بأنه طلب من زوجته مغادرة المنزل قبل ارتكاب الجريمة

قضت الغرفة الجنائية الاستئنافية بالمحكمة الاستئنافية لأكادير، أخيرا، بتخفيض العقوبة من الإعدام إلى المؤبد في حق مرتكب المحرقة الجماعية لأفراد أسرته بسيدي الرباط بإقليم اشتوكة آيت باها.
وتتكون أسرة المتهم من 15 فردا، توفي منهم ثلاثة، فيما أصيب سبعة آخرون بحروق متفاوتة الدرجات.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى