fbpx
الأولى

غضبة ملكية تبعد والي أمن البيضاء إلى زاكورة

أعفي من مهامه إلى جانب رئيس المنطقة الأمنية أنفا المبعد إلى فيكيك والاستعلامات تتحرك للتصدي للمتربصين

بالموكب الملكي

أعفت المديرية العامة للأمن الوطني، ظهر أول أمس (الأربعاء)، مصطفى الموزوني، والي أمن الدار البيضاء، من مهامه وقررت إبعاده بدون مهمة إلى مدينة زاكورة.
وعلمت «الصباح» أن الموزوني أشعر عبر اتصال من المديرية العامة للأمن الوطني بقرار إعفائه وضرورة التحاقه بأمن زاكورة.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى