fbpx
خاص

شباب يتعايشون مع داء السكري

حملة طبية سابقة بالدار البيضاء
بعضهم أصيب بأمراض نفسية إثر اكتشافه المرض لأول مرة

حتى وقت قريب كان داء السكري يحاصر في زاوية مظلمة فئة قليلة، وبالضبط المسنين والمصابين بالسمنة لينكل بصحتهم، خاصة إذا لم يكونوا مسلحين بوسائل الوقاية والعلاج، لكن في السنوات الأخيرة اتسعت فئة المصابين بهذا الداء لتشمل عددا أكبر ليس من المسنين فحسب، بل أيضا من الشباب والأطفال، إذ بين عشية وضحاها يصاب أحدهم بصدمة إصابته بداء


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى