fbpx
خاص

“الجردة” لقضاء العطلة الصيفية

 مغاربة عمروا الحدائق وجعلوها متنفسهم الوحيد

غير مهتمين بالأزمة العالمية ومدى تأثيرها على السياحة الداخلية والخارجية،  ولا باحتجاجات «الربيع العربي» وما خلفته من توتر سياسي واجتماعي واقتصادي، ولا حتى بتزامن العطلة الصيفية مع شهر رمضان ومدى تأثيرها على الكثير من المغاربة. ولا هم من الذين يرهقون أنفسهم في التفكير بالمكان الذي سيقضون فيه عطلتهم الصيفية، لأنهم اعتادوا مكانا واحدا. هناك


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى