fbpx
الأولى

سفارة المغرب بفلسطين تتحول إلى حلبة للملاكمة

فلسطيني وزوجته يتهمان السفير بضربهما والسفير ينفي ويحملها مسؤولية شتمه ووصفه بالصهيوني

ادعى مقدسي وزوجته، أخيرا، تعرضهما إلى اعتداء من طرف السفير المغربي في رام الله نتجت عنه كدمات في يد الزوجة أثناء محاولتهما الحصول على تأشيرة لزيارة المغرب، في حين نفى السفير الأمر وحمل المشتكيين تهمة الاعتداء عليه أكثر من مرة.
وبدأت القصة حين توجه المواطن البالغ من العمر 60 سنة رفقة زوجته ذات 50 عاما إلى السفارة للحصول على تأشيرة سفر


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى