fbpx
خاص

مسيرة الرباط تطالب بالقضاء على الفساد والاستبداد

السلطات حاصرت المشاركين في المسيرة بمدخل شارع محمد الخامس

توافدت جموع غفيرة، عشية أول أمس (الأحد)، من أعضاء وأنصار حركة «20 فبراير»، التي عادت، قبل أسبوعين إلى النزول بقوة إلى شوارع الرباط، على شارع الحسن الثاني، في ثاني احتجاج لها ينظم بعد الاستفتاء الدستوري، مؤكدة عزمها مواصلة الاحتجاج «رفضا لدستور ممنوح، لا ينبعث من إرادة الشعب ولا يعبر عن طموحاته»، و»من أجل محاربة الفساد والاستبداد»، و»تحقيق الكرامة والحرية»، وفقا لما ردده


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى