fbpx
وطنية

20 فبراير تتربص بزعماء الأحزاب

“البام” يتعهد بمتابعة أعضاء من الحركة قضائيا ويصفهم ب”الغوغاء والجهلة”

تربصت حركة 20 فبراير بعدد من زعماء الأحزاب وطالبتهم ب”الرحيل”. وكان آخر ضحايا الحركة، أمين عام الأصالة والمعاصرة محمد الشيخ بيد الله، الذي اعترض سبيل موكبه في منطقة تنجداد قرب الرشيدية بعد عودته رفقة وفد من قيادة الحزب من تجمع في تنغير، شباب كانوا يرددون شعارات حركة 20 فبراير، ويحملون العلم الأمازيغي وصور «تشي غيفارا».


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى