مقالات ذات صلة

1 تعليق

  1. 1

    طنسيون

    التطبع مع الأوضاع واحتواء الإكراهات البنيوية والاستمرار في نهج أسلوب الترقيع والترنيم هو الطابع الذي اختص به قطاع التعليم ببلادنا لازال يؤكد تخبط الرؤية واستراتيجية الإصلاح. في الوقت الذي يظل تعليمنا مصنفا في آخر اللائحة من بين دول العالم، أصبح القسم يضم أربعون فردا وأصبحت مهنة التدريس فيه بالتعاقد ولا تكلف أي تكوين مسبق إلا القبول بشروط التعاقد والارتماء في المجهول والمغامرة في مهنة علم مسبقا أنها لا تنتج إلا الفشل ولا تصنع إلا نفس النماذج وبنفس المواصفات والمعايير. فكيف ستكون النتيجة بعد عقد من الزمن ؟ لن تكون أحسن مما هي عليه الآن على كل الأحوال ومؤشراتها على هذا الحال.

    الرد

أترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

"الصباح" هي النسخة الالكترونية لصحيفة الصباح الورقيةّ، صحيفة مغربية مستقلة تصدرها مجموعة ايكوميديا
موقع جريدة الصباح 2016