fbpx
خاص

الحرارة تجلي سكان فاس من شوارعها

 وضعت موجة الحرارة المرتفعة التي عرفتها جهة فاس، سكانها في حيرة من أمرهم وهم يتلمسون سبلا ناجعة للتخفيف من حدتها، خاصة في ظل محدودية المنتجعات والمرافق الضرورية للاستجمام والترويح عن النفس. لكن ذلك لم يمنع بعضهم من الاكتفاء بما توفر من إمكانيات ذاتية لتلافي “صهد” مرهق للأجسام


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى