fbpx
حوادث

قاضي طنجة أمام المحكمة الاثنين المقبل

انتداب قاضيي سلا والرباط في انتظار نتائج المجلس الأعلى للقضاء

انطلقت أمس (الاثنين) أولى  جلسة محاكمة لقاضي طنجة، نجيب بقاش المتابع على خلفية تلقيه رشوة من مستثمر تونسي، في 18 يناير 2012
بعد كمين أشرفت عليه النيابة العامة بتعليمات من وزير العدل والحريات مصطفى الرميد، إذ تم العثور ساعتها تحت المقعد الذي جلس عليه القاضي داخل سيارة المشتكي، على ظرف مالي به مبلغ 20 مليونا، ما اعتبر حينها تلبسا، رغم أن القاضي لم يغادر سيارة المشتكي ليثبت مدى صحة تسلمه المبلغ من عدمه. وقد أثارت ساعتها تصريحات وزير العدل وإعلان  استقباله المشتكي وضلوعه في عملية الإيقاف التي أشرفت عليها النيابة العامة لدى استئنافية طنجة ضجة بشأن تدخل الوزير في


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى