fbpx
اذاعة وتلفزيون

“مرحبا” هدية التوأم صفاء وهناء للأطفال

جزء كبير من ريع الألبوم سيخصص لأطفال جمعية “إس أو إس”

اختار التوأم هناء وصفاء الابتعاد في ألبومهما الغنائي الجديد “مرحبا” عن مواضيع موجهة إلى الكبار، وفضلتا مخاطبة جمهور الأطفال من خلال مجموعة من الأغاني المتنوعة. وتزامن إطلاق الألبوم الجديد لهناء وصفاء مع حلول أول أيام العطلة المدرسية خلال فصل الربيع، إذ بدلتا مجهودا كبيرا حتى يصدر في الموعد المحدد له مسبقا، وذلك حسب رغبتهما.
وشارك حفل إطلاق الألبوم الجديد التوأم الفني أطفال جمعية “إس أو إس” وثلة من الفنانين الذين حضروا لاكتشاف أحدث إنتاجات هناء وصفاء في مجال الأغنية المغربية. وتمنت هناء وصفاء خلال الحفل ذاته أن يحظى ألبوم “مرحبا” باستحسان الأطفال والآباء على حد سواء، مؤكدتين أنها تجربة جديدة في مسارهما، كما أن الأغنية المغربية في حاجة إلى إغنائها بأعمال موجهة إلى الأطفال.
وقالت هناء وصفاء في كلمتهما خلال الحفل ذاته إن قسطا مهما من عائدات الألبوم ستخصص لمساندة أطفال جمعية “إس أو إس”، على اعتبار أن العمل الفني لابد أن يكون في خدمة مجموعة من الأهداف النبيلة وفي مقدمتها العناية بالأطفال.
وأوضحت هناء وصفاء أنهما تؤديان في ألبوم “مرحبا” بعض الأغاني التي كتبتا كلماتها، والتي تعتبر ذات طابع توعوي وتحسيسي يتطرق إلى كثير من المواضيع التي تهم الأطفال.
وأكدت هناء وصفاء أنهما تستعدان لإحياء مجموعة من الحفلات الخاصة بالأطفال والمشاركة في العديد من المهرجانات الوطنية، كما تنشغلان بتحضير العمل الغنائي الجديد ذو الطابع الديني بعنوان “سلام الله”.
وتجدر الإشارة إلى أن التوأم هناء وصفاء استطاعتا فرض مكانتهما في الساحة الفنية، نظرا لأنهما ثنائي مميز يختار أعماله الغنائية بعناية فائقة وبخطوات ثابتة، إذ لا يسعيان إلى الانتشار السريع وإنما إلى تقديم كل ما يحظى بثقة جمهورهما. ولم يقتصر حضور التوأم هناء وصفاء في مجال الغناء في الساحة الفنية المغربية فقط، إذ كانا من الوجوه التي تركت بصمة لدى الجمهور العربي من خلال مشاركتهما في برنامج “إكس فاكتور” لاختيار المواهب الغنائية من مختلف أقطار الوطن العربي.
وتولي هناء وصفاء اهتماما كبيرا بالأغنية المغربية التي تعتبران أنه من الضروري العمل للحفاظ عليها وتطويرها دون المس بأصالتها وطابعها الذي يميزها عن أغاني من جنسيات أخرى.
أمينة كندي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى