fbpx
حوادث

اعتقال عضو غرفة الفلاحة بجهة البيضاء

متابع بإصدار شيكات بقيمة 50 مليونا وجنحة الفرار والتسبب في حادثة

أطاح كمين للشرطة بابن سليمان, أول أمس (الأحد) بعضو غرفة الفلاحة بجهة البيضاء سطات، والمستشار السابق بجماعة الزيايدة، كان مبحوثا عنه منذ أزيد من سنة بتهمة إصدار شيكات بدون مؤونة.
وحسب مصادر “الصباح”، فإن الموقوف متابع بتهمة أخرى وهي تسبب في حادثة سير والفرار، بعد أن فر من سد قضائي خوفا من الاعتقال، إذ صدم سيارة مواطن متسببا لها في خسائر مادية.
والمفترض أن يحال المستشار السابق، اليوم (الثلاثاء) على وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بابن سليمان، بعد انتهاء تعميق البحث معه, من قبل الشرطة القضائية. ووصفت مصادر “الصباح” عضو الغرفة الفلاحية، المنتمي إلى حزب التقدم والاشتراكية، بالمتحكم في الخريطة السياسية لجماعة الزيايدة بإقليم ابن سليمان، مشيرة إلى أن له سوابق في إصدار شيكات دون مؤونة، إذ سبق أن اعتقل في مناسبتين وأجبر إثرها على بيع ممتلكاته بأثمنة بخسة لتسديد قيمة الشيكات الصادرة عنه.
ورغم امتلاكه مقلعا بالمنطقة، واحترافه تجارة الرخام تورط المستشار السابق في إصدار شيكات دون رصيد في معاملات تجارية، قدرت قيمتها بأزيد من 50 مليونا، فصدرت في حقه مذكرة بحث من قبل مصالح الأمن ببوزنيقة وابن سليمان. وكادت الشرطة أن تعتقله في مناسبة عند مروره من سد قضائي بمدخل ابن سليمان، إذ تم التعرف عليه وأثناء مطالبته بتوقيف سيارته، انطلق بسرعة جنونية متجاوزا السد القضائي، قبل أن يتسبب في حادثة سير ويختفي عن الأنظار. وجاء اعتقال المستشار السابق، بعد توصل شرطة ابن سليمان بإخبارية تفيد وجوده قرب منزله، ليتم نصب كمين له، ونقله إلى مقر الشرطة لتعميق البحث معه بتعليمات من النيابة العامة.
وأضافت المصادر ذاتها، أن عناصر الأمن ستعمل على إنجاز محضرين منفصلين للمتهم، الأول متعلق بارتكاب حادثة سير مع جنحة الفرار، والثاني يتعلق بتهربه من أداء مجموعة من الشيكات بدون رصيد تتجاوز قيمتها المالية 50 مليون سنتيم.
مصطفى لطفي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى