fbpx
الرياضة

الرجاء والجيش يطويان نزاع سليم

الفريق الأخضر يتراجع عن المطالبة بمصاريف التكوين بسبب استفادته من لاعبين

توصل الرجاء إلى تسوية مع الجيش الملكي، بخصوص ملف اللاعب رضا سليم، بعد أن طالب بتأدية مصاريف تكوينه في مركز تكوين الوازيس بالبيضاء.
وعلمت «الصباح»، أن الرجاء والجيش الملكي قررا عقد صفقة تبادلية لتسوية ملف رضا سليم، الذي التحق بالجيش، بعد أن قضى بمركز الرجاء خمس سنوات، منها سنتان في الفئات الصغرى، ومثلهما في فئة أقل من 17 سنة، وموسم واحد بفئة أقل من 19 سنة.
وتقدم الرجاء بطلب رسمي إلى إدارة الفريق العسكري يطالب من خلاله، بتأدية 60 مليونا، تعويضا عن مصاريف تكوين رضا سليم، بعد أن التحق بالمركز العسكري بالمعمورة في ظروف غامضة، رغم أنه استفاد من خمس سنوات من التكوين بالوازيس.
واضطر الفريق العسكري إلى فتح ملف استفادة الرجاء الرياضي من لاعبين تكونا في مركزه، ويتعلق الأمر بالسعداني والكريعي، اللذين التحقا بالرجاء في الظروف نفسها التي استفاد فيها من رضا سليم، الشيء الذي وافق عليه مسؤولو الفريق البيضاوي، مقابل التنازل عن مستحقات تكوين اللاعب.
ووافق الرجاء على الصفقة، رغم أن اللاعبين السعداني والكريعي غير جاهزين للعب في الفريق الأول للفريق، عكس سليم الذي أصبح من نجوم الفريق العسكري، سواء في فئة الأمل أو الكبار.
وتلقى الرجاء انتقادات كثيرة من بعض مسؤوليه وجمهوره، بعد أن فرط في رضا سليم، وتركه ينتقل إلى الجيش الملكي، قبل أن يقرر المكتب المسير المطالبة بمستحقات تكوينه، وإنهاء الخلاف بالصفقة التبادلية المذكورة.

صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق