fbpx
الرياضة

طاقم المنتخب “يلتقي” اللاعبين عن بعد

كورونا يبعد بعضهم عن مباراتي السنغال والكونغو وخاليلوزيتش يكشف اللائحة أواخر شتنبر

كشفت مصادر مطلعة أن طاقم المنتخب الوطني يواصل الاتصال بمجموعة من المحترفين، من خلال التحدث إليهم عن بعد عبر مختلف التواصل الاجتماعي، لمعرفة مدى استعدادهم لحمل القميص الوطني في المرحلة المقبلة.
وتأتي هذه الخطوة بسبب استحالة لقاء المحترفين، ممن يراهن وحيد خاليلوزيتش، الناخب الوطني، على استقطابهم للأسود، بالنظر إلى القيود المفروضة عليهم، من قبل أنديتهم الأوربية، جراء الأزمة الناجمة عن تفشي فيروس كورونا المستجد.
وقال مصدر مطلع، إن طاقم المنتخب الوطني وجد صعوبة كبيرة في لقاء هؤلاء عن قرب، من أجل إقناعهم باللعب للأسود، الأمر الذي دفعه إلى التواصل معهم عن بعد، إلا أن ذلك لم يكن كافيا لإحاطتهم بجميع التفاصيل، المتعلقة بالمشروع المتعلق بالمنتخب، يضيف المصدر نفسه.
وحدد خاليلوزيتش قائمة موسعة تضم 50 لاعبا، ضمنهم محترفون واعدون يحملون جنسيات مزدوجة، وسبق لهم أن حملوا قمصان منتخبات فرنسا وهولندا وألمانيا أقل من 19 سنة، ويتعلق الأمر بعمران لوزا، المحترف بنانت الفرنسي وعبد الحميد الصابرين، لاعب بادربون الألماني ونسيم بوجلاب، لاعب شالك الألماني وإلياس صديقي، المحترف بهيرنفين الهولندي، إضافة إلى ياسين بن رحو وزكرياء أبو خلال، المحترفين بنيم الفرنسي وأزيد ألكمار الهولندي.
وبات في شبه المؤكد أن تغيب مجموعة من المحترفين عن مباراتي السنغال والكونغو الديمقراطية في تاسع أكتوبر المقبل، ضمن استعدادات الأسود لتصفيات كأس أمم إفريقيا 2022، بسبب ترددهم في تلبية الدعوة، في ظل الانتشار المتزايد للجائحة، سواء في المغرب أو أوربا.
وينتظر أن يوجه خاليلوزيتش، الدعوة إلى مجموعة من اللاعبين الممارسين في البطولة، من أجل الوقوف على مؤهلاتهم الفنية والبدنية، كما ينتظر أن تعرف اللائحة النهائية، التي سيكشف عنها الناخب الوطني في نهاية شتنبر الجاري، عودة بعض الأسماء إلى الأسود.
عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق