fbpx
صورة الأولى

المـــا تقــطــع…!

فتحت السلطات الأمنية والقضائية المختصة تحقيقا لتحديد أسباب الحرائق التي اندلعت، مساء أول أمس (الأربعاء)، في سوق للمتلاشيات بالحي الصناعي مولاي رشيد بالبيضاء. وتجهل، إلى حدود الساعة، حجم الخسائر التي تكبدها أصحاب المحلات وبائعو “الخردة” بهذه المنطقة القريبة من دوار “الغفلة”، الذي يقطنه عدد كبير من السكان، ينتظرون دورهم في الترحيل أو إعادة الإسكان. وعبر المتضررون عن استيائهم من نفاد مخزون الماء من صهريج شاحنة الإطفاء، ما جعلهم يقاومون ألسنة اللهب بوسائل بدائية. (أحمد جرفي)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق