fbpx
الأولى

معركة “نزع السلاح” بين المغرب والجزائر

الرباط تواجه مخططا جزائريا لتحويل اللجان الأممية إلى قنوات تصريف مواقف سياسية معادية

حولت الجزائر معركتها ضد المغرب داخل أروقة الأمم المتحدة إلى اللجنة الأولى، اللجنة الأممية المكلفة بنزع السلاح، بعد أن ظلت لسنوات اللجنة الأممية الرابعة المكلفة بالقضايا السياسية وتصفية الاستعمار، مجالا للصراع الدبلوماسي وتبادل الاتهامات بين الرباط والجزائر. وجاء انتخاب الجزائر على رأس اللجنة الأممية الأولى ليعلن عن تغير في إستراتيجية المواجهة التي تنهجها ضد مصالح المغرب،


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى