fbpx
الرياضة

تجمع إعدادي للمحليين بالنيجر

يخوض مباراتين وديتين وتغييرات في لائحة عموتة
يخوض المنتخب الوطني المحلي تجمعا إعداديا بالنيجر الأسبوع المقبل، وإلى غاية بداية نونبر المقبل، استعدادا لنهائيات بطولة إفريقيا للاعبين المحليين، المقرر إجراؤها بالكامرون في الفترة بين 16 يناير و7 فبراير المقبلين.
وعلمت «الصباح»، أن المنتخب المحلي سيخوض مباراتين إعداديتين أمام المنتخب المالي في 31 أكتوبر الجاري، والنيجر في ثالث نونبر المقبل.
ويدخل المنتخب الوطني المحلي تجمعا إعداديا ثانيا في أقل من أسبوع، انطلاقا من الاثنين المقبل، بمركب محمد السادس الدولي لكرة القدم، يتخلله إجراء اختبارات الكشف عن فيروس «كورونا»، قبل السفر إلى النيجر.
ويشكل تجمع النيجر فرصة للحسين عموتة، مدرب المنتخب المحلي، لاختبار لاعبين آخرين، إذ من المنتظر أن يوجه الدعوة إلى بعض لاعبي حسنية أكادير، بالنظر إلى خروجه من منافسات كأس الكنفدرالية الإفريقية الاثنين الماضي أمام نهضة بركان.
ومن المقرر أن يعيد عموتة يوسف ليموري ونوفل الزرهوني، لاعبي الفتح الرياضي، وعمر الجيراري ورضا سليم، لاعبي الجيش الملكي، المبعدين بسبب المرض.
ويسعى عموتة من خلال هذا التجمع، إلى اختبار اللاعبين في أجواء إفريقية، بالنظر إلى إجراء بطولة إفريقيا للاعبين المحليين بالكامرون، التي تمتاز بطقسها الحار وارتفاع درجة الرطوبة.
صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى