fbpx
حوادث

سقوط زعيم «فراقشية» بآزرو

تمكنت عناصر المركز الترابي للدرك الملكي بآزرو نهاية الاسبوع الماضي، من إيقاف زعيم عصابة “الفراقشية”، المبحوث عنه، من أجل تكوين عصابة إجرامية، متخصصة في سرقة الأبقار والمواشي بالعديد من المناطق الأطلسية التابعة لإقليم إفران.
ويتعلق الأمر بعنصر وصف بالخطير، في بداية الأربعينات من العمر معروف وسط سكان المنطقة ب”حديدان”، الذي يعد موضوع عشرات مذكرات البحث على الصعيد الوطني لدى مختلف الأجهزة الأمنية منذ 2015، بسبب تزعمه عصابة اجرامية خطيرة نفذت أكثر من 80 عملية سرقة للأبقار وحوالي 30 عملية سرقة أخرى للمواشي بالمنطقة نفسها، وهي السرقات التي ظلت بمثابة لغز محير لدى مصالح الدرك .
وأوردت المعطيات المتوفرة ل”الصباح”، أن المتهم الذي يعتبر العقل المدبر لعصابة تتكون من سبعة أفراد ، ظل مختفيا عن الأنظار لمدة خمس سنوات ، يتنقل بشكل سري وبطرقه الخاصة في جنح الظلام بين القرى الأطلسية، قبل أن تقود الحملات الأمنية المسترسلة التي باشرتها عناصر الدرك الملكي منذ مدة بمختلف المناطق التابعة للنفوذ الترابي لإقليم إفران، إلى سقوط المتهم في شباكها.
حميد بن التهامي (مكناس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى