الرياضة

الجامعة تكلف أطرا جديدة بمساعدة الأندية

طلب منها وضع برنامج التداريب والتغذية للاعبين في فترة الحجر
كشفت الإدارة التقنية التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم عن الفوج الثاني من الأطر، المقرر مشاركتها في برنامج الإعداد البدني والتغذية الصحية، رفقة الأندية الوطنية.
وأعلنت الإدارة التقنية الوطنية، أول أمس (الثلاثاء)، أنها وضعت مكوناتها والأطقم الطبية التابعة لها، رهن إشارة الأندية الوطنية، عن بعد، لوضع برامج خاصة انفرادية ترتبط باللياقة البدنية والنظام الغذائي، بالنسبة إلى اللاعبات واللاعبين لمواصلة تداريبهم الفردية، بغية الحفاظ على لياقتهم البدنية في هذه الظروف الخاصة.
وضمت اللائحة الجديدة خمسة أطر، ويتعلق الأمر بزينب الباروري من الثامنة صباحا إلى العاشرة، والإسباني سيرجيو بييرناس، مدرب المنتخب الوطني لأقل من 17 سنة، في الفترة بين العاشرة صباحا و12 ظهرا، وإنصاف حنوك، مدربة للمنتخب النسوي، في الفترة بين 12 ظهرا إلى الثانية زوالا، وكريستوفر مانوفريي، عضو الإدارة التقنية، من الثانية زوالا إلى الرابعة عصرا، وكريس روت، مدير تطوير كرة القدم القاعدية، من الرابعة عصرا إلى السادسة مساء.
من جهة ثانية، كلفت الإدارة التقنية الوطنية أطر المنتخبات بتتبع جميع اللاعبين المرشحين لحمل القميص الوطني في جميع الفئات، إذ سيشرف مدرب كل فئة على اللاعبين التابعين له، لمساعدتهم في وضع برامج إعدادية بدنية، وتتبع برنامج تغذية خاص، من أجل تفادي مضاعفات على وزنهم، خلال مرحلة الحجر الصحي المفروض.
وشارك في برنامج الأسبوع الماضي خمسة مدربين، ويتعلق الأمر ببيرنارد سيموندي، ومساعده زكريا عبوب، وكيلي ليندسي، المشرفة على الكرة النسوية، وجمال عليوي، مساعد مدرب منتخب أقل من 20 سنة، وصلاح لحلو، المعد البدني للمنتخب الوطني.
ص. م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق