مجتمع

إقصاء تمثيلية المقاولات الصغرى

كشف عبد الله الفركي، رئيس الكنفدرالية المغربية للمقاولات الصغرى والمتوسطة والمقاولات الصغيرة جدا، مجموعة من الاختلالات التي يمكن أن تفرغ البرنامج المندمج لتمويل المقاولات من محتواه، وأن تعيد تكرار التجارب السابقة.
وأكد في تصريح لـ”الصباح” الإقصاء الممنهج الذي مارسته وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة للهيآت الممثلة لأصناف المقاولات، التي أعد البرنامج لفائدتها، مضيفا أنه راسل وزراء الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، والتجارة والصناعة من أجل تدارك الأمر وإشراك هذه الهيآت والتنسيق معها، باعتبارها الأقرب إلى المقاولات الصغيرة جدا، لكنه لم يتلق أي رد.
وأشار الفركي إلى أن الاعتمادات التي ستتم تعبئتها، يتعين أن توجه لفائدة المقاولات الصغيرة جدا وحاملي المشاريع من الشباب، مضيفا أنه من المفروض أن يتم تنزيل هذا البرنامج بتنسيق مع الهيآت الأكثر تمثيلية لهذا الصنف من المقاولات والمقاولين. وانتقد بشدة إقصاء هذه الهيآت من قبل وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة المسؤولة عن تنزيل البرنامج على أرض الواقع، إذ قررت استدعاء الاتحاد العام للمقاولات بالمغرب، علما أن هذه الهيأة لا تتوفر على معطيات دقيقة بشأن طبيعة هذا الصنف من المقاولات، إذ أن المقاولات الصغيرة جدا غير ممثلة في الاتحاد، الذي يركز اهتماماته على المقاولات الكبرى والمتوسطة. واعتبر أن إقصاء الكنفدرالية المغربية للمقاولات الصغرى والمتوسطة والمقاولات الصغيرة جدا يعطي إشارة سلبية حول الطريقة، التي سينفذ بها البرنامج.
عبد الواحد كنفاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق