الأولى

شظايا قنبلة “كاف” تصل المغرب

تنتظر أحمد أحمد، رئيس الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم، مسطرة طويلة ومعقدة من التحقيقات، وعقوبات مشددة، بعد ظهور النتائج الأولية للمراجعات المالية التي أعدتها فاطمة سامورا، مبعوثة الاتحاد الدولي “فيفا”.
وحسب معطيات حصلت عليها “الصباح”، فإن لجنة الأخلاقيات بـ “فيفا” ستستدعي أحمد لتعميق البحث معه، ومواجهته بمضمون تقرير سامورا، تمهيدا لعزله، وتعويضه بلجنة تصحيح الأوضاع، وتصريف الأعمال، ستحضر لمؤتمر انتخابي.
وكشف تقرير سامورا، التي أشرفت على الكنفدرالية الإفريقية من فاتح غشت الماضي إلى فاتح فبراير الجاري، ونشرته صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، وجود مخالفات مالية جسيمة واختلالات.
وأوردت الصحيفة أن مراجعات سامورا أثبتت وجود مخالفات مالية كبيرة، منها ما يتعلق بإنفاق ملايين الدولارات، من أموال رصدها “فيفا” لتطوير الكرة الإفريقية. وأضافت الصحيفة أنها حصلت على نسخة من التقرير، الذي يؤكد أن “فيفا” صرف 51 مليون دولار لفائدة “كاف”، في الفترة من 2015 إلى 2018، صرفت منها 24 مليونا.
وأفاد التقرير أن بعض المصاريف تفتقر إلى المستندات، لتحديد المستفيدين من الأموال، كما أشار إلى وجود سجلات غير موثقة، وأخرى تم التصرف فيها بطريقة يدوية.
وسبق للسلطات الفرنسية أن أوقفت أحمد في يونيو الماضي في باريس، للتحقيق معه في اتهامات التعاقد مع شركة فرنسية للمعدات الرياضية، يترأسها صديق له، ما كبد “كاف” خسائر ب 800 ألف دولار، ومنح رشوة قدرها 20 ألف دولار لرؤساء اتحادات إفريقية، والإنفاق ببذخ على شراء السيارات من أموال “كاف”، والتحرش ببعض الموظفات.
من ناحية ثانية، كشف التقرير تورط فوزي لقجع، رئيس الجامعة، ومعاد حجي، الكاتب العام لـ “كاف”، إذ أكد حسب مقتطف نشره موقع “فيفاكولونياليزم” أن لقجع أعطى تعليماته من أجل تحويل مبلغ التعزية التي قدمها للاعب الدولي محمد إحتارن، في وفاة والده في 10 أكتوبر الماضي، وتكفل بمصاريف تنقل عائلته من هولندا إلى الحسيمة، من مستحقاته بالكنفدرالية الإفريقية.
وتحدث التقرير عن توزيع لقجع أموالا على إحتارن وعائلته، وطلب تحويلها من مستحقاته بـ “كاف”، علما أنه يشغل في الوقت ذاته مسؤولا عن اللجنة المالية بالكنفدرالية الإفريقية، كما أن معاد حجي، الكاتب العام، سهل مأمورية تحويل هذه الأموال نقدا، دون أن يتوصل بأي وثيقة تؤكد العملية.
وتطرق التقرير إلى العديد من الرحلات التي قام بها أعضاء من المكتب التنفيذي لـ “كاف”، عبر طائرة منها الرحلة الأخيرة إلى العيون، لحضور حفل افتتاح بطولة إفريقيا لكرة القدم داخل القاعة، فضلا عن استعمال الرحلات في الطائرة المذكورة، وفي باخرة سياحية من قبل أحمد أحمد، ومن قبل المصري هاني أبو ريدة، الذي وصفه بالرجل القوي، من أجل تمويل انتخابه في المنامة، معتبرا أنه صرف أموال كثيرة للفوز بمقعد في الاتحاد الدولي.

عبد الإله المتقي وصلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق