fbpx
حوادث

استنفار درك الرحمة بعد جريمتي قتل واختطاف

70 موقوفا منذ ليلة العيد ومطالب بحلول الأمن الوطني أمام التزايد العمراني

حركت القيادة الجهوية للدرك تعزيزاتها باتجاه مدينة الرحمة بدار بوعزة، لإطفاء الغضب، إثر  وقوع جريمتين متتاليتين، الأولى قبيل عيد الأضحى وذهب ضحيتها شاب في مقتبل العمر، والثانية في ثاني أيام العيد،


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى