fbpx
اذاعة وتلفزيون

بيبول

< حظيت الفنانة المغربية لطيفة رأفت، أخيرا، بمبلغ «غرامة» ثقيل، خلال سهرة فنية خاصة أحياها بالمغرب أحد أمراء الخليج المعروفين بسخائهم وعشقهم للطرب والفن المغربي.
وعلمت «الصباح» أن المبلغ المالي الذي حصلت عليه «الديفا» المغربية تجاوز 80 مليون سنتيم، دون احتساب المبلغ المالي «الكاشي» الذي تقاضته لطيفة من أجل المشاركة في السهرة.
وكانت لطيفة رأفت أطلقت أخيرا أغنية «سينغل» جديدة بعنوان «كنا وكنتو»، استطاعت أن تتعدى حاجز مليون مشاهدة في مدة لا تتجاوز أسبوعين.
الأغنية من كلمات وتأليف زكريا بيقشة وتوزيع رشيد محمد علي، وعادت بها لطيفة لتنافس بقوة الأصوات الجديدة والواعدة في الساحة الفنية المغربية، محاولة في الوقت نفسه، الحفاظ على «ستيلها» الذي عرفت به منذ بدايتها الفنية قبل 33 سنة، مع التجديد على مستوى الموسيقى والتوزيع.
وتتحدث لطيفة في الأغنية بلسان امرأة عانت الخذلان والخيانة والغدر من حبيبها، فقررت أن تضع حدا لعلاقتها معه.
ن. ف
دخل الإعلامي عمر سليم «نادي الأجداد» بعد أن ازدان فراش ابنه عادل بمولودة اختار لها من الأسماء ماريا، على اسم جدتها.
وتقاسم الإعلامي السابق بالقناة الثانية خبر ازياد حفيدته مع المقربين منه، إذ وزع بينهم صور الكتكوتة عن طريق «واتساب»، كما تلقى تهاني من أصدقائه وعائلته. ويعد سليم واحدا من الأسماء التي بصمت بأسلوبها القناة الثانية طيلة سنوات، مسؤولا ومشرفا على العديد من البرامج التلفزيونية الناجحة، قبل أن يتخذ قرار ب»وضعه على الرف» ويظل بدون مهمة محددة داخل قناة عين السبع.
وتابع سليم دراسته  بثانوية «ليوطي» حيث برز بميولاته الأدبية، ومنها إلى جامعة «السوربون» بفرنسا.  وكانت بدايات سليم في المجال الإعلامي من خلال إذاعة «ميدي 1»، قبل أن ينتقل إلى «دوزيم»، ليقدم على شاشتها الأخبار وعددا من البرامج المميزة كان آخرها «آر زي ليتر»، الذي استضاف خلاله عددا من كبار الفنانين والمثقفين في المغرب وخارجه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى