fbpx
الأولى

ابتزاز الملك يحرج فرنسا

لوران يعترف بمطالبته بـ 3 ملايين أورو للتراجع عن نشر كتاب يسيئ للملك ومحيطه

لم يصدر أي موقف رسمي في باريس، رغم تسارع مستجدات فضيحة الابتزازالتي تعرض لها المغرب من قبل الصحافيين الفرنيسيين إيريك لوران وكاثرين غراسيي، ووقوف التحقيقات على حجم الحرج الذي وقعت فيه الدولة الفرنسية مع الملك،


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   



زر الذهاب إلى الأعلى
Ads Blocker Image Powered by Code Help Pro

أنتم تستعملون حاجب إعلانات

أنتم تستخدمون أدوات لحجب الإعلانات. يرجى تعطيل مانع الإعلانات قبل تصفح الموقع.