fbpx
الرياضة

الجامعة توزع 5 ملايير على الأندية

استثناء الأندية التي لم تعقد جموعها وأندية الهواة في أكبر عملية للعصبة الاحترافية
وزعت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم 4.8 ملايير سنتيم على الأندية الوطنية أول أمس (الاثنين).
وأنهت الجامعة الترتيبات الخاصة بالتحويلات البنكية للمنح المالية في حسابات الأندية أول أمس (الاثنين)، وذلك تحت إشراف العصبة الاحترافية، التي تعتبر هذه المهمة الأولى لها منذ انتخابها في ثالث يونيو الماضي برئاسة سعيد الناصري.
وتعنى العصبة الاحترافية بتنظيم بطولتي القسمين الأول والثاني، في ما يخص البرمجة والتأديب والبحث عن الموارد المالية، التي تعتبر أيضا من أولويات الجامعة.
وحصلت أندية القسم الأول في إطار هذه العملية، التي تعتبر الأكبر من نوعها، على 200 مليون سنتيم لكل ناد، فيما حصلت أندية القسم الثاني على 100 مليون سنتيم لكل ناد.
وتقرر حرمان الأندية التي لم تعقد جموعها العامة السنوية من منحها، ولن تصرف لها إلا بعد تسوية وضعيتها الإدارية لدى الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.
ولم تحصل الأندية التي لها نزاعات بالجامعة على منحها كاملة، إذ تم خصم مبالغ النزاعات المحكوم بها نهائيا من قبل اللجنة المختصة من المنح التي تم تحويلها إلى الأندية.
وتم استثناء أندية الهواة بقسميها الأول والثاني من الشطر الأول من المنح، إذ تم إرجاء ذلك إلى وقت لاحق يرجح أن يكون أسبوعا قبل انطلاقة منافسات البطولة في هذين القسمين، والمقررة في 19 شتنبر المقبل.
وقالت مصادر مطلعة إن أندية الهواة تلقت وعودا من فوزي لقجع، رئيس جامعة كرة القدم، تقضي بالتعجيل بصرف المنح، حتى تتمكن من تدبير مصاريف الاستعدادات وانتداب اللاعبين، كما وعدها برفع قيمة الدعم المقدم لها.
وطلبت الأندية في اجتماعين عقدتهما مع لقجع في الآونة الأخيرة لمناقشة القانون الأساسي للعصبة الوطنية لكرة القدم هواة، برفع قيمة المنح والتدخل لحل المشاكل المرتبطة بالنقل، أسوة بأندية النخبة.
عبد الإله المتقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى