fbpx
الأولى

التحقيق في سرقة هبة ملكية

غموض يلف اختفاء 10 ملايين من ضريح مولاي إدريس والاستماع إلى القيمين على الضريح والسرقة تمت دون كسر “الربيعة”

اختفت هبة ملكية مسلمة إلى الشرفاء الأدارسة بفاس من قبل الملك محمد السادس، في ظروف غامضة من داخل ضريح مولاي إدريس بالمدينة العتيقة، بعد ثلاثة أيام فقط على إيداعها بـ«ربيعة» الضريح، ما استدعى فتح تحقيق من قبل الشرطة القضائية بولاية أمن فاس، بناء على أوامر النيابة العامة بابتدائية المدينة، لفك لغز السرقة الغريبة والأولى من نوعها.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى