fbpx
حوادث

اعتقال أكبر مروج للخمور بابن سليمان

 

أوقفت عناصر الشرطة التابعة للمنطقة الإقليمية لأمن ابن سليمان، الأسبوع الماضي، مروجا للخمور بالمدينة، وأحالته في حالة اعتقال على ممثل النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية بالمدينة.  وحسب مصادر «الصباح» فإن عناصر الفرقة الأمنية حجزت خمورا لدى الموقوف الذي له سوابق قضائية، ويشكل موضوع ست مذكرات بحث، واحدة على الصعيد الوطني صادرة عن سرية درك ابن سليمان، وخمس محلية.

وفي التفاصيل، تمكنت الفرقة الأمنية بعد عملية ترصد من إيقاف سيارة من نوع (مرسيدس 250) على متنها المتهم، وابن عمه، وصهره، ليتم إيقافهم على الفور لمعرفة الأمن بهوية الظنيين المسبقة، قبل أن تعمل على تفتيش وقائي للسيارة، أسفر عن حجز 40 قنينة من الجعة  و 17 قنينة من الخمر الأحمر ومبلغ 700 درهم، وهاتف محمول يستعمله في نشاطه المحظور. وأضافت مصادر «الصباح»، أنه فور اعتقال المتهمين، تم الانتقال إلى منزل المتهم الرئيسي، قبل أن تتفاجأ العناصر الأمنية بوجود باب حديدي رفض المتهم فتحه، ليتم ربط الاتصال بالنيابة العامة التي أعطت أوامرها باقتحامه، فتبين أن المنزل يوجد بداخله زوجة المتهم الحامل برفقة والدتها، كما تم العثور بداخل المنزل على مجموعة من العلب الكارتونية تحتوي على 80 قنينة خمر أحمر، و 60 جعة، ليتم اقتياد الجميع إلى مقر المنطقة الإقليمية للأمن من اجل التحقيق والبحث معهم.
وزادت مصادر «الصباح»، أن المتهمة اعترف بالتهمة المنسوبة إليه أثناء الاستماع إليه من قبل الضابطة القضائية. واكتشفت الأبحاث الأمنية أن الموقوف كان يروج الممنوعات في كل الأوقات، بأزقة وأحياء المدينة. وفي سياق متصل، أمر ممثل الحق العام بإيداع المتهمين السجن المحلي بابن سليمان، في حين تمت متابعة صهره في حالة سراح ووجه إليه تهمة الاتجار في الخمور دون ترخيص مع العود، كما حددت المحكمة الابتدائية بالمدينة، الخميس المقبل، موعدا للبت في ملفه، بعد أن طلب دفاع المتهم مهلة لاعداد الدفاع، بسبب إدخال عناصر الدرك القضائي بسرية درك بن سليمان، ملف جديد للمتهم يتعلق بتحويل مرآب فلاحي إلى مخزن للخمور، حيت تشير محاضر الدرك إلى أن المتهم، يتوفر على مخزن للخمور بالجماعة القروية مليلة، بعدما داهمته الفرقة في عملية دامت ساعات تمكنت فيها من حجز كمية كبيرة من الخمور حددت في 400 قنينة جعة و600 لتر من الخمور الحمراء كما تم حجز أسلحة بيضاء من الحجم الكبير .وزادت المحاضر، أن العناصر الدركية بعد نقلها الخمور المحجوزة، صوب مركز الدرك بابن سليمان، قامت بمجموعة من الأبحاث والتحريات، مكنتها من التعرف على صاحب المستودع، الذي لم يكن سوى المتهم الرئيسي في الملف، المعروف بسوابقه القضائية في تجارة الخمور، مبحوث عنه وفق مجموعة من مذكرات البحث المحلية.
كمال الشمسي (ابن سليمان)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق